أخبار الرياضات الإلكترونيةليج اوف ليجندز

هل سيكون هذا الموسم هو الأخير للاعب Faker مع فريق T1

هل نشاهد أيام الأسطورة الأخيرة

بعد أن دخل فريق T1 تاريخ الرياضات الإلكترونية مع لاعبه Faker، بدأ الفريق بالهبوط تدريجياً حيث أصبح يعاني بشكل كبير في مختلف البطولات والألعاب الإلكترونية. مهما كانت اللعبة التي تشاهد فيها هذا الفريق، سواء كانت دوتا 2 أو فالورانت، ستجد بأن النتائج السيئة ترافقهم. ولكن المشكلة الأكبر تكمن في أهم فرق هذه المنظمة والذي كان السبب الأساسي لوصولهم لهذا المستوى من الشهرة العالمية. نتحدث هنا عن فريق T1 في ليج أوف ليجندز الذي بعد أن كان أفضل فرق اللعبة في السابق، أصبح الأن يعاني في منتصف الترتيب في ما قد يكون أسوأ موسم بتاريخ الفريق.

السبب الأساسي وراء هذا الأمر، كما ذكرنا في مقالنا التفصيلي حول الفريق ومشاكله، هو التبديلات المستمرة لتشكيلة الفريق الأساسية. فقد قام الفريق في هذا الموسم بضم لاعبين مبتدئين جديدين وإستخدام خمسة بدلاء في أربعة مراكز مختلفة ولا شيء يمنع من زيادة هذا الرقم في الأسابيع المقبلة من البطولة.

أين إختفى Faker؟

بدأ فريق T1 الموسم مع كل من Faker وTeddy، أصحاب الخبرة العالية، في التشكيلة الأساسية. ولكن سرعان ما تم إستبدال هاذين اللاعبين بمواهب شابة مثل Gumayusi وClozer. بالإضافة إلى ذلك قام الفريق بإدخال مواهب شابة لكل من مركز الـ Top والـ Jungle حيث تم إضافة الشابين Oner وZeus إلى قائمة الفريق الأساسية.

بالرغم من تسبب هذه التبديلات بمشاكل لنتائج الفريق، إلا أنها تقوم بتوجيه رسالة واضحة من الطاقم التدريبي إلى جمهور الفريق. هذه الرسالة هي: حان الوقت لإنتقال الشعلة إلى جيل جديد. ما يزيد هذا الأمر وضوحاً هو تعاقد T1 مع كل من Daeny وZefa وهما المدربان اللذان قادا Damwon نحو الفوز بلقب Worlds بالإعتماد على فريق شاب. هذه الإستراتيجية أثبتت نجاحها وقد نرى أمر مماثل مع T1 في الموسم الحالي أو المقبل.

هذا الأمر سيعني بأننا قد نرى نهاية لمسيرة Faker كلاعب وقد يتحول إلى سفير للفريق أو ينتقل لدور تدريبي أو ربما فريق أخر. فقد أشار اللاعب منذ فترة بأنه يسعى لإثبات بأن العمر لا علاقة له بمستوى اللاعب في الرياضات الإلكترونية ولكن رؤية فريقه الحالي تتعارض بشكل كامل مع هذا الأمر. لهذا السبب سيكون من المثير للإهتمام رؤية مخططات اللاعب المستقبلية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى