أخبار الرياضات الإلكترونيةإستثماراتالبطولاتالرعاية والشراكة

مصادر دخل فرق الرياضات الإلكترونية ومصاريفها الأساسية

كيف تحقق هذه الفرق الأرباح؟

قطاع الألعاب والرياضات الإلكترونية هو من أسرع القطاعات النامية حول العالم سواءاً من حيث الشعبية أو من حيث الإستثمارات العالمية أو العربية. فقد وصلت  أرباح هذا القطاع إلى 950.3 مليون دولار منذ عام ومن المتوقع أن تصل إلى 1.79 مليار دولار في 2022 بحسب موقع Newzoo. ولكن دعونا نلقي نظرة على نواة هذا القطاع ودعامته الأساسية. نتحدث هنا عن فرق الرياضات الإلكترونية. كيف تقوم هذه الفرق بجني المال؟ وما هي المصاريف الأساسية المتوجبة على كل فريق ليدخل إلى عالم الإيسورتس؟

مصادر دخل فرق الرياضات الإلكترونية

صفقات الرعاية

الرياضات الإلكترونية صفقات رعاية 2020 esports partnership sponsorship 2020

تساهم صفقات الرعاية بجزء كبير من أرباح فرق الرياضات الإلكترونية. فقد وجدت العلامات التجارية مثل HyperX وRazer بأن اللاعبين يتوجهون نحو منتجاتها عندما يرون بأن فرقهم المفضلة تستخدمها في البطولات. بالنسبة للعلامات التجارية الخارجية، فقد ظهرت في الفترة الأخيرة موجة كبيرة منها في هذا القطاع مثل صفقة United In Rivalry من BMW مع أبرز فرق LoL أو ظهور Red Bull مع OG في دوتا 2 أو KIA مع بطل العالم في ليج أوف ليجندز Damwon Gaming وأمثلة أخرى كثيرة. الهدف من هذا الأمر هو محاولة هذه العلامات من التقرب للفئات الشابة التي توجهت أغلبيتها نحو الرياضات الإلكترونية.

الدعايات وصناع المحتوى

إلى جانب صفقات الرعاية المختلفة، تقوم الفرق بالإعنماد – بدرجات مختلفة – على صناع المحتوى الذين يقومون بنشر علامة الفريق ومنتجات معينة عبر قنواتهم المختلفة. هذا الأمر يعني بأن هؤلاء الصنّاع قادرين على جذب رعاة إضافيين للفريق أو عقد صفقات حصرية مع المنصات كمدخول إضافي لفريقهم. وقد ظهرت في الفترة الأخيرة، فرق تعتمد بشكل شبه كامل على صناع المحتوى، مثل Power Esports وFaze Clan، وتتجاهل معظم بطولات الألعاب.

بيع السلع

كما هو الحال مع الرياضات التقليدية، تعتمد فرق الإيسبورتس على بيع منتجاتها كمصدر دخل مباشر لها. هذا الموضوع بدأ الإهتمام فيه يزداد مع مرور الوقت وأصبحنا نرى صفقات إنتاج مع شركات مثل Adidas التي يصمم ملابس G2 Esports أو ظهور Naruto و Avengers على ملابس Team Liquid، أو حملات الدعاية الضخمة التي تقوم بها فرق مثل Faze Clan و100 Thieves لملابسهم ومنتجاتهم. أضف إلى ذلك بأن منتجات هذه الفرق ليست محصورة بالماديات ويمكن أن تكون منتجات رقمية وبالتالي يتم فتح المجال أما أساليب تسويق جديدة وفئات أوسع من الناس.

جوائز البطولات

الفوز بالبطولات هو السبب الأساسي لوجود أي فريق في أي رياضة. وستجد بأنه في بعض الألعاب، لن يهتم الفريق بصفقات الرعاية أو الدعايات لأن الفوز ببطولة أو بطولتين سيغنيه عن ذلك. نتحدث هنا عن دوتا 2 مثلاً التي ستصل جائزة بطولتها المقبلة إلى 40 مليون دولار وقد أثبت OG وLiquid بأن الفوز بهذه البطولة هو أكثر من كافي مادياً للفرق. المشكلة الوحيدة بهذا المصدر هو أنه بكل بساطة غير مضمون ولا يمكن الإعتماد عليه كشيء مؤكد.

جوائز المشاركة في الدوريات

LCS

هذا النوع من المدخولات محصور بالألعاب التي تعتمد على نظام الـ Franchise مثل ليج أوف ليجندز، أوفرواتش وكول أوف ديوتي. يمكن هذا النظام المطور من خلق دوري موحد للعبته وبإمكان الفرق شراء مقعد في هذا الدوري وسيمكنهم هذا الأمر من الحصول على جزء من أرياحه. ميزة هذا النظام الأساسية هو أنه يقدم نوع من أنواع الإستقرار للفريق ويضمن لهم ظهور دائم في البطولة التي أصبحوا أحد شركائها.

مصاريف فرق الرياضات الإلكترونية

الرياضات الإلكترونية: فريق Edward Gaming سيقوم ببناء أغلى مقر تدريبي في العالم

المصاريف في الرياضات الإلكترونية تحاكي المدخولات وهي الوجه الأخر لتلك العملة. ففي البداية سيحتاج كل فريق إلى مبالغ معينة من المال لدفع أجور اللاعبين التي بدأت بالإزدياد مع نمو القطاع. أضف إلى ذلك مصاريف تأمين مراكز التدريب أو ما يعرف بالـ Gaming House حيث يسكن اللاعبون سوياً ويتدربون معاً، وقد شهد هو الأخر نمواً وتطوراً في تكلفته وبالأخص بعد مشروع Edward Gaming الأخير. وفي حال كنت تريد صناعة محتوى جيد وقوي للفت نظر المشاهدين، يجب عليك تأمين مبلغ يمكنك من الحصول على أفضل التجهيزات لإنجاح هذا الأمر. وإذا أردت المشاركة في لعبة تعتمد على نظام الـ Franchise، فيجب عليك إمتلاك المبلغ المطلوب لشراء مقعد فيها كما فعل فريق Nasr Esports مع بطول TCL التركية في ليج أوف ليجندز.

الإستثمار في عالم الرياضات الإلكترونية ليس بالأمر السهل ولكن العائدات والتطور الذي يشهده القطاع يبرران هذا الأمر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى