أخبار الرياضات الإلكترونيةبطولات عـربيةفالورانتليج اوف ليجندزمقابلات

نجاحات كبيرة وتقدم مستمر: مقابلة مع Lalit Vase مؤسس فريق Nasr Esports

خطط الفريق، ليج أوف ليجندز والرياضات الإلكترونية

الرياضات الإلكترونية في تطور مستمر في جميع أنحاء العالم عموماً والعالم العربي تحديداً مع بطولات كبيرة ولاعبين مميزين. يقف وراء هذا التطور مجموعة كبيرة من المنظمين، اللاعبين والفرق، ويعد فريق Nasr Esports أحد أكبر هذه الفرق مع أبطال عالميين في Street Fighter وMortal Kombat إلى جانب ألعاب مثل فالورانت وليج أوف ليجندز التي إنضموا مؤخراً فيها إلى دوري TCL في رحلتهم نحو بطولة Worlds. وقد قمنا في الأيام الماضية بإجراء مقابلة مع مؤسس الفريق ومديره التنفيذي Lalit Vase لنسأله عن الفريق، وجودهم في TCL وعن الرياضات الإلكترونية بشكل عام.

مقابلة مع مؤسس فريق Nasr Esports

  • لقد مر على تاسيس فريق Nasr Esports أربعة سنوات. ما هو شعورك كمؤسس الفريق ومديره التنفيذي عندما ترى كل النجاحات التي تمكنتم من تحقيقها.

هذا الأمر يشعرني بالفخر طبعاً. لقد كانت رحلة طويلة وشاقة، ولكنني أشعر بالفخر عندما أرى كل الإنجازات التي تمكنا من تحقيقها. السبب الأساسي لهذه الإنجازات هو اللاعبين الذين نملكهم، فنحن نملك مجموعة من اللاعبين المميزين في 11 لعبة، وقد تمكن بعضهم من تحقيق إنجازات عالمية مثل Tekken Master وBig Bird. نحن نملك أيضاً أفضل فريق ليج أوف ليجندز في المنطقة في السنوات الثلاث الأخيرة، والأن سينافسون في الدوري التركي للعبة.

  • أصبح فريق Nasr Esports في 2021 أول فريق عربي ينضم إلى بطولة TCL. أخبرنا أكثر عن هذه الخطوة، كيف بدأ هذا المشروع؟ وما هو حجم الإستثمار الذي إحتجتوه لإكماله؟

إمتلك Nasr Esports فريق في ليج أوف ليجندز منذ 2017. وبما أن ليج أوف ليجندز هي الرياضة الإلكترونية الأكبر في العالم، توقعنا نموها في منطقتنا في السنوات المقبلة. لهذا السبب قمنا بضم أفضل لاعبي المنطقة بشكل مبكر وبدأنا الإستثمار بهم.

لاحظت ريوت هذا الأمر ولاحظت إستثماراتنا وأدائنا في بطولة Nexus في 2019، وقرروا الجلوس معنا وطرح فكرة إنضمامنا إلى TCL، وأشاروا إلى أنه في حال أردنا الإنضمام، سيقدمونا لملاك الفرق العشرة المشاركة فيها. إذا تمكنا من شراء أحد هذه الفرق، ستقوم ريوت بتغيير القوانين ليتم إعتبار اللاعبين العرب كأنهم لاعبيين محليين مثل اللاعبين الأتراك.

بدأنا بالتفكير في الموضوع في 2019، وأردنا شراء فريق في صيف 2020 ولكن كورونا قامت بتأجيل هذا الأمر، ولكن تمكنا من إكمال الصفقة في ديسمبر وبدأنا بالمشاركة بشكل رسمي في 2021.

بالنسبة للإستثمار، لا أملك الحق للتصريح عن الأرقام التفصيلية، ولكنه كان إستثماراً كبيراً من طرفنا. فشراء فريق وإدارته، وتمكين لاعبينا من اللعب في تركيا يتطلب إستثماراً كبيراً على مستوى سنوي.

  • المشاركة في بطولة جديدة في منطقة أخرى ليس بالأمر السهل. ما هي توقعاتكم لهذا الموسم في TCL بالنظر إلى أن البطولة تمتلك فرق ذو خبرة عالمية مثل Supermassive.

عندما يدخل فريق Nasr Esports إلى أي لعبة سيكون هدفه الوحيد هو أن يكون الرقم واحد فيها، لذا فهدفنا هو الفوز ببطولة TCL لهذا العام. لقد قمنا بضم لاعبين من كوريا، ونملك Giyuu صاحب الخبرة الكبيرة وأفضل لاعب عربي في ليج أوف ليجندز حالياً. بالإضافة إلى ذلك، نملك اللاعب Japone، وهو لاعب مخضرم في الدوري التركي، في دور الـ Support. لذا أظن بأن لدينا فرصة جيدة للفوز بالبطولة مع هذه المجموعة من اللاعبين.

  • في حال قررت ريوت تنظيم دوري خاص بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، هل سنرى عودة لفريق Nasr Esports، فريق ثاني من المنظمة أو أنكم ملتزمون بشكل كامل مع TCL؟

توقعي الشخصي هو أن ريوت ستقوم بتوسيع البطولة لتشمل منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أيضاً، وسيقومون بالبحث عن فرق أخرى من المنطقة لضمها إلى البطولة. هذا الأمر يعني بأننا لن نضطر لترك بطولة TCL التي ستصبح بطولة تركيا ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

بالنسبة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تملك المنطقة بطولة IAC وسنقوم بتكوين فريق عربي لها أيضاً لأننا نبحث عن المواهب الشابة في المنطقة كي نتمكن من تنمية مهارتهم وضمهم لفريق الأكاديمية في TCL أو حتى الفريق الأول.

  • ما هو رأيك في المشهد الإحترافي العربي في ليج أوف ليجندز؟ وهل تعتقد بأن المنطقة تملك فرق قادرة على المنافسة في بطولات مثل TCL؟

تملك المنطقة مجموعة من اللاعبين الموهوبين. المشكلة هي أن فريق مثل فريقنا لم يتمكن من المشاركة ببطولة IAC لأن قوانين البطولة لم تسمح لنا بذلك. للمشاركة في تلك البطولة. فقانون البطولة يطلب من الفرق إمتلاك خمسة لاعبين من نفس الجنسية أو مقيمين في نفس الدولة، وبسبب كورونا لم نتمكن من جمع لاعبينا في دولة واحدة، ففريقنا كان مؤلفاً وقتها من لاعبين أردنيين، لاعب مصري، لاعب سعودي ولاعب لبناني لأننا إخترنا أفضل لاعبي المنطقة.

لهذا السبب قد تعاني بعض فرق المنطقة في بطولات أخرى، فبطولات مثل IAC تدفع لاعبي المنطقة نحو تكوين فرق من دولة واحدة، ولكن هذا الأمر لا يعني بأن هذا الفريق هو الأفضل في المنطقة وإذا أردت المشاركة في دوريات عالمية، يجب عليك إمتلاك أفضل لاعبي المنطقة، لا يمكنك إختيار خمسة لاعبين بشكل عشوائي ووضعهم في تلك البطولات.

أعتقد بأن المستوى في TCL أعلى بكثير من ذاك الموجود في منطقتنا. ففريق أكاديميتنا مثلاً يملك العديد من الشبان الذين وصلوا لمستوى Challanger على السيرفر الأوروبي. في المقابل يوجد ما يقارب الخمسة لاعبين فقط في منطقتنا قادرين على الوصول لمستوى Challenger على السيرفر الأمريكي.

بالإضافة إلى ذلك، تمكننا TCL من ضم لاعبين أجانب، لهذا السبب قمنا بإستقطاب لاعبين من كوريا. لأننا في نهاية الأمر نريد الفوز ببطولة TCL، ولكننا نريد أيضاً تقديم أداء جيد في بطولة Worlds، فليس هنالك مغزى من التأهل لبطولة Worlds إذا كنت ستخرج من الأدوار الأولى. أضف إلى ذلك بأن المستوى العالمي أعلى بكثير من ذاك الموجود في تركيا، لهذا السبب نحتاج إلى لاعبين كوريين لدعم فريق Nasr Esports.

أظن بأنه على فرق ولاعبي منطقتنا أن يفهموا بأنه لا يمكنك إختيار خمسة أصدقاء بشكل عشوائي والتوجه نحو عالم الإحتراف. هذا الأمر يصلح إذا أردت اللعب بمستوى شبه إحترافي طيلة حياتك. ولكن إذا أردت الدخول إلى عالم الإحتراف عليك أخذ الموضوع بجدية والتوجه نحو الفرق التي ستعطيك فرصة للنمو كمحترف وتقدم لك أفضل تدريب ممكن.

هذا الأمر يتطلب بعض التغييرات في عقلية اللاعبين وهو أمر سيحتاج لبعض الوقت كي يحصل. ستجد في الوقت الحالي بأنه أمر صعب لأن اللاعب الإماراتي مثلاً يريد أن يلعب مع إماراتيين، واللاعب المغربي يريد اللعب مع المغربيين واللاعب السعودي يريد اللعب مع السعوديين. لا أحد يريد ترك أصدقائه، وهذه العقلية ستجعل من عملية تقدمك عملية صعبة وهي السبب في وجود بطولات مثل IAC بدلاً من دوري متكامل مثل TCL. فبالرغم من أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هي منطقة أكبر، إلا أن فرقها ما زالت ضعيفة وليس هنالك الكثير من الفرق التي تتعامل مع هذا الموضوع بطريقة منظمة وإحترافية.

في حال تم التعامل مع هذا الموضوع بطريقة صحيحة، ستبدأ الفرق بالنمو بشكل تدريجي وستتمكن من المنافسة, وأتمنى أن يكون فريق Nasr Esports هو القدوة في هذا الموضوع، ويظهر للفرق الأخرى بأنه إذا أردت الدخول إلى عالم الإحتراف بشكل جدي يجب عليك البحث عن أفضل اللاعبين، المشاركة في أفضل البطولات والإستثمار في أكثر من فريق. ففريقنا في الوقت الحالي مقسم لأربعة أقسام: فريق في TCL، فريق أكاديمية TCL، فريق في المنطقة العربية وربما في المستقبل فريق أكاديمية في المنطقة العربية لأننا نسعى لتطوير المواهب العربية والتركية ونقلهم إلى فريقنا الأول بدلاً من الإعتماد على الأجانب.

  • الأن بعد أن أصبح لديكم مجموعة من الأبطال العالميين في بعض الألعاب وأبطال محليين في ألعاب أخرى، هل سنرى شركاء جدد لفريق Nasr Esports؟ كيف أثر هذا الأمر على علامتكم التجارية والرعاة؟ وكيف أثرت كورونا على هذا الموضوع؟

أعتقد بأن كورونا كانت قاسية على الجميع. لقد كان تأثيرها على بعض أطراف عالم الألعاب جيداً، فالمطورين ومنصات البث مثل يوتيوب وتويتش تمكنوا من تحقيق أرباح لأن الناس كانت تشاهد وتلعب لفترات أطول بسبب الحجر. ولكن أطراف القطاع الأخرى تأثرت بشكل سلبي، فمنظمو البطولات عانوا كثيراً والفرق عانوا أيضاً بسبب إلغاء كمية كبيرة من البطولات وبالتالي إنخفاض قيمة الجوائز المالية التي يمكن أن يحصلوا عليها. هذا الأمر اثر على الرعاة أيضاً الذين لم يتلقوا التأثير الذي إعتادوا عليه من فرقهم في السنوات الماضية بسبب غياب البطولات.

بالسنبة لنا في Nasr Esports، نحن نتحدث مع الكثير من العلامات التجارية وسنتمكن من العثور على شركاء جدد. ولكني أظن بأن الشرق الأوسط ما زال بعيداً جداً عن أوروبا والولايات المتحدة في هذا الموضوع. فما زالت العلامات التجارية هنا غير قادرة على توظيف اللاعبين والفرق بطريقة صحيحة للتواصل مع محبي الرياضات الإلكترونية، لهذا السبب ما زلنا في مرحلة زيادة الوعي حول هذا الموضوع وبناء علامتنا الخاصة.

ما يزيد هذا الأمر صعوبة هو إتخاذ القرارات في هذا الموضوع. هل نستثمر في الحصول على متابعيين، وإلى درجة معينة شرائهم، غير مهتمين بأي أمر يخص الفريق بإستثناء محتواه؟ أو نستثمر بشكل بطيء وطبيعي بالفرق واللاعبين والفوز بشكل مستمر كطريقة لبناء قاعدتنا الجماهيرية؟

أضف إلى ذلك بأن جمهور منطقتنا موزع على منطقة جغرافية ضخمة ومقسم على عدة دول. الجمهور المغربي يريد متابعة الفرق المغربية، والجمهور السعودي يريد متابعة الفرق السعودية. هذا الأمر يصعب عملية نشر إسم وقصة Nasr Esports دون أن نستثمر بلاعبين من مختلف دول المنطقة. لقد دخلنا في نقاشات مع مختلف الرعاة ووجدنا بأن الإهتمام قد إزداد مقارنةً بالسنوات الماضية، ولكن علينا الإنتظار لأن أي صفقة يجب أن تخدم مصالح الطرفين.

  • بعض الفرق تبحث عن لاعبيين موهوبين لضمهم إلى فرقها، بينما يبحث البعض الأخر عن لاعبين قادرين على صناعة المحتوى لجمهورهم. ما هي برأيك الإستراتيجية الأفضل في هذا المجال؟

 لا أعتقد بأنه هناك إستراتيجية أفضل من الأخرى، وأظن بأن مفهوم الرياضات الإلكترونية على مستوى عالمي ما زال غير واضحاً بخصوص هذا الموضوع. فلديك فرق مثل Faze Clan الذي بدأ كفريق لمجموعة من صناع المحتوى قبل أن يدخل إلى عالم الرياضات الإلكترونية. قد لا يفوزون بالكثير من البطولات، ولكن نفوذهم يكبر بشكل مستمر بسبب المحتوى الذي يقدموه. في المقابل لديك فرق مثل G2 Esports الذين يسعون للفوز بشكل دائم ويمتلكون بعض صناع المحتوى في ألعاب محددة.

أعتقد بأن هذا الموضوع يعتمد على الأهداف التي يسعى الفريق إلى تحقيقها، والقصة التي يريد أن تروى عنه. بالنسبة لنا في Nasr Esports، نحن نسعى نحو الفوز وتطوير المواهب. نريد أن نظهر للعالم بأن اللاعبين العرب قادرين على دخول عالم الإحتراف، ويمتلكون المهارة ليصبحوا الأفضل في العالم.

هذا هو هدفنا الأساسي. ولا أعتقد بأن هناك فريق قادر على الإستثمار بشكل كامل بهاذين الموضوعين، أو على الأقل نحن غير قادرين على ذلك. لهذا السبب تركيزنا الأساسي هو على اللاعبين، ولكن ليس هنالك أي خطأ في إعتماد الإستراتيجية الأخرى. ففريق Power Esports مثلاً، هو فريق ضخم في عالم صناعة المحتوى، ولكنهم لا يشاركون أو يفوزون بالكثير من البطولات.

يجب عليك الإعتماد على نقاط قوتك، ونقاط قوتي هي في البحث عن اللاعبين وتطوير المواهب. أما صناعة المحتوى فهي من نقاط قوة فرق مثل Power Esports وهم يجيدون القيام بهذا الموضوع. الحل الأمثل هو مزج الأسلوبين ولكن يجب عليك التركيز على أحدهما. وبالنسبة لنا، نظن بأن مستقبل الرياضات الإلكترونية هو في اللاعبين والفرق التي تفوز وتجعل منطقتنا فخورة بهؤلاء اللاعبين الذين أصبحوا نجوم. هذا الأمر يجعل الأطفال يؤمنون بأنه من الممكن مسيرة مهنية من تكريس وقتك لألعاب الفيديو.

  • العثور على نقطة بداية صحيحة لمشوارك في عالم الرياضات الإلكترونية هو أمر مهم جداً لأي فريق. ما هي برأيك الألعاب التي يجب على الفرق الجديدة التوجه إليها لترك بصمتهم في هذا العالم؟

بالنسبة لي كمدير هناك نوعان من الألعاب التي يجب أن تسعى الفرق إلى الدخول إليها. النوع الأول هو الألعاب التي تملك لاعبين مميزين فيها تقدر عبرهم من الوصول إلى مستويات عالمية. لهذا السبب توجهنا إلى ألعاب الـ FGC مع لاعبين مثل Tekken Masterوكل من Big Bird وAngry Bird. في هذه الألعاب الفردية عليك العثور على لاعب موهوب وتقوم بتدريبه ومساعدته حتى يتمكن من إبراز مهاراته على مستوى عالمي.

عندما تكون اللعبة جماعية حيث تكون التكلفة أعلى لتطوير فريق والعثور على التركيبة الصحيحة والتناغم المثالي للمشاركة في بطولات عالمية. أظن بأنه من المهم الإستثمار في الألعاب التي يملك ناشرها خطة للمنطقة. لماذا أملك فريق في ليج أوف ليجندز؟ لأن ريوت قاموا بالتواصل معي وشرحوا لي خطتهم، وكيف سيستثمرون في المنطقة ويساعدوا فرقها في التطور.

هذا الأمر ينطبق على فالورانت التي قاموا فيها بشرح خطتهم في موضوع البطولات. كل العقود الرسمية معهم يتم إحترامها. لا يمكن لأي لاعب المغادرة من فريق إلى أخر متى أراد. هناك طريقة رسمية للقيام بذلك. هذا الأمر يجعلنا نثق بأننا إذا قمنا بالإستثمار هنا، هناك فرصة لأن نستعيد هذه الأموال ونحقق بعض الأرباح لأن الناشر يملك خطة للمنطقة.

في المقابل لماذا لا تجد فريقاً لنا في كول أوف ديوتي؟ لأنه ليس لدي اي فكرة إذا كان لدى Activision أي خطة للمنطقة. هل سيكون هناك دوري رسمي؟ إذا قمت بضم لاعبين للمشاركة في هذا الدوري هل سأتمكن من المشاركة في بطولات عالمية؟ إذا كانت الإجابة هي لا، فما هو السبب الذي قد يدفعني إلى الإستثمار في هذه اللعبة؟ الأمر نفسه ينطبق على أوفرواتش التي لا يوجد أي خطة من مطوريها للمنطقة لذا من الصعب عليّ أن أستثمر فيها.

  • الضغط على اللاعبين هو أمر لا يمكن تفاديه في عالم الرياضة. فهذا الأمر قد يسببه المنافس، الجمهور أو حتى سمعة الفريق. كيف يقوم فريق Nasr Esports بمساعدة لاعبيهم في التعامل مع هذا الموضوع؟

أظن بأنه من المهم أن نتحدث عن هذا الموضوع أكثر في مجال الرياضات الإلكترونية. هذه هي السنة الرابعة لي في هذا المجال ولقد رأيت الكثير من لاعبي المنطقة من مختلف المستويات في مختلف الألعاب. ولقد وجدت بأن الموضوع الذي يحتاجون إلى أكبر كم من الدعم فيه هو “العقلية”. العقلية التي تمكنهم من التفكير كراشدين ومحترفين، وأن يتفهموا بأنه عليهم تخصيص أوقات طويلة من يومهم والتضحية بالوقت الذي يمضوه مع عائلتهم وأصدقائهم وحتى المدرسة. كيف أتعامل مع الضغط، كيف أتبع أسلوب حياة منظم يبقيني بحالة نفسية جاهزة لكل ما هو قادم عندما أنافس أو أتدرب.

يحتاج اللاعبون إلى الكثير من المساعدة في هذا الموضوع. لهذا السبب نملك في فريق Nasr Esprts فريق مؤلف من اربعة أشخاص للتعامل مع هذا الموضوع. هؤلاء الأشخاص يشرفون على كل فرق المنظمة.

لدينا مسؤول الفريق Hwanni الذي يملك خبرة خمسة عشر عاماً في مجال الرياضات الإلكترونية. فقد كان لاعباً، مدرباً ومديراً في مختلف فترات مسيرته. كما أنه عمل مع فرق مثل Fnatic وMLG. لهذا السبب هو على دراية كاملة بكيفية مساعدة اللاعبين في التعامل مع الضغوطات.

بالإضافة إلى ذلك، نحن نتعامل مع مستشارين يمتلكون خبرة عشر سنوات في بناء الفرق الأولمبية للفوز بالميداليات الذهبية. أي أنهم يعملون مع مختلف الدول على مدى أربعة سنوات للمساعدة في بناء نظام للبطولات على مختلف المستويات. بالنسبة لدورهم في Nasr Esports، فهم يساعدونا على العثور على أسلوب التدريب الأمثل للاعبين ومساعدتهم في التحضير للبطولات. لذا يمكنك أن ترى بأننا إستثمرنا بشكل كبير في هذا الموضوع.

  • فريق Nasr Esports هو أحد أكبر فرق المنطقة العربية، ومن المؤكد بأنه هناك الكثير من المواهب الشابة التي تطمح بأن تكون جزءاً منه في المستقبل. ما هي نصيحتك لهؤلاء الأشخاص؟

من المحتمل أن تكون النصيحة أفضل إذا جاءت من اللاعبين. أود فقط أن أقول بأن الواقع أثبت بأنه بإمكانك إيجاد مهنة في عالم الرياضات الإلكترونية ليس بالضرورة كلاعب محترف ولكن في عالم الرياضات الإلكترونية بشكل عام.

أعتقد أنك إذا كنت شغوفًا وتحب لعبة معينة. يجب أن تبذل قصارى جهدك، وتكرس الوقت وتؤمن بقدراتك وتحاول الانضمام إلى منظمة ستدعمك وتساعدك في التطور والتدريب لتكتشف إذا كنت قادراً على اللعب على مستوى عالمي أم لا.

الشيء الجيد هو أنه حتى إذا لم تتمكن من أن تصبح لاعبًا عالمياً، فهناك العديد من الوظائف الآن في الرياضات الإلكترونية التي يمكنك الدخول فيها إذا كنت تحب الألعاب ومتحمسًا للألعاب وسيزداد عدد هذه الوظائف بشكل كبير في الشرق الأوسط مع مرور الوقت. هذه الوظائف تتضمن تنظيم البطولة، إدارة الفرق، إدارة اللاعبين، الصحافة، التعليق وغيرها.

إنهم جميعًا بحاجة إلى الشخص يحب الألعاب إذا أردت الحصول على نتيجة مميزة. إذا كنت سأستعين بمصمم لفريقي مثلاً، فمن الأفضل بالنسبة لي تعيين مصمم يحب الألعاب ويفهمها. الشيء نفسه ينطبق على مسؤولي حسابات وسائل التواصل الاجتماعي وإدارة الفريق. لذا قم بتطوير شغفك بالألعاب قدر الإمكان وإستثمر وقتك وجهدك فيه. وإذا لم تتمكن من أن تصبح محترفًا، فهناك العديد من الوظائف الأخرى المتاحة.

بالنسبة لنا كفريق Nasr Esports فنحن نعمل على تطوير هذا الأمر في لاعبينا. لقد كان Tekken Master معنا منذ 4 سنوات وقد بدأنا بالتحدث معه حول كيفية بناء علامته التجارية على وسائل التواصل الاجتماعي وكيف بإمكانه أن يصبح رائداً وقائداً في مجتمعه من خلال تنظيم البطولات وتوجيه اللاعبين. وعندما يصبح لديه الخبرة الكافية، أن يصبح مدير قسم FGC في الفريق، حيث يمكنه التحدث إلى اللاعبين وإدارة أمورهم ومساعدتهم عبر الخبرة التي يمتلكها. هذه هي أهدافنا في فريق Nasr Esports. الفوز أولاً ومساعدة لاعبينا في الحصول على مهنة في عالم الرياضات الإلكترونية بعد انتهائهم من اللعب بشكل احترافي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى