مقــالات مـــفيدة

قصة نجاح Nadeshot : من موظف في ماكدونالدز إلى مؤسس لشركة رائدة في الرياضات الإلكترونية

من عامل صندوق في مكدونالدز إلى مؤسس و مدير تنفيذي لعلامة تجارية ضخمة للرياضات الإلكترونية تبلغ قيمتها ملايين الدولارات، هذا هو ملخص قصة  Haag ”  Nadeshot ”  Matthew الذي كان قادرا على أن يصنع لنفسه اسما في المشهد الاحترافي للرياضات الإلكترونية و يصبح لاعبا محترفا، صانع محتوى و مديرا تنفيذيا لشركة  Thieves 100  الرائدة في مجال الرياضات الإلكترونية و البث، و سنتعرف على أهم محطات حياته التي مكنته من من تحقيق قصة النجاح تلك.

https://youtu.be/5T30q2TSJTw

فلنبدأ أولا بسنة 2008 حينما كان Haag ”  Nadeshot ”  Matthew الذي يبلغ الخامسة عشر من عمره يقضي كل لحظة من وقت فراغه في لعب ألعاب الفيديو لمدة تصل من 8 إلى 10 ساعات متواصلة، و كما هو الشأن مع كل صبي شغوف باللعب أدى هذا الوضع إلى إقلاق والدته التي ظنت أن ذلك سيمنعه من تطوير أخلاقيات العمل التي يجدر به تعلمها من أجل النجاح مستقبلا، و هذا ما دفعها لتجعله يحصل على وظيفة في ماكدونالدز.

بالموازاة مع عمله في ماكدونالدز تخرج Nadeshot   من الثانوية ثم دخل الجامعة، و لكن هذا كله لم يمنعه من مواصلة لعب ألعاب الفيديو، فبدأ في المشاركة ببطولات محلية حقق فيها الفوز، مما مكنه من إثارة انتباه Hector Rodriguez  رئيس OpTic Gaming ، لتتكون فيما بينهم صداقة كانت هي نقطة انطلاق كل شيء.

بعد مدة قصيرة من انضمامه إلى فريق OpTic Gaming  و بالتحديد في سنة 2011 استطاع Nadeshot  أن يقود فريقه نحو الفوز بالمركز الأول من بطولة العالم للعبة Call Of Duty  في لوس أنجلوس، ليربح الفريق على إثر ذلك جائزة بقيمة 400 ألف دولار تم تقسيمها على أربعة حصص متساوية، و بالنسبة ل Nadeshot  لم يكن هذا الشيء الوحيد الذي ربحه في ذلك اليوم، بل تمكن كذلك من أن يسعد والديه و يقنعهما بما يمكن لألعاب الفيديو أن تحققه، و كان هذا بمثابة تأكيد بأن كل تلك الساعات التي أمضاها أمام الشاشة و هو يلعب تستحق العناء فعلا.

بامتلاكه لمبلغ 100 ألف دولار قرر Nadeshot  الانتقال من منزل والديه و التركيز على اللعب بدوام كامل، و لكن لم تطل سعادته طويلا ففي 4 أكتوبر من سنة 2012 فقد Nadeshot  والدته، و قد كان ذلك على حد قوله أصعب يوم في حياته بأكملها.

لم تكن وفاة والدة Nadeshot   نهاية المطاف بالنسبة له، بل كانت حافزا ليضاعف جهوده حتى يطور مسيرته في اللعب و يجعلها فخورة، فداوم على البث من 6 إلى 8 ساعات و نشر مدونة فيديو يوميا لمدة سنة كاملة، ليتمكن بذلك من تحقيق بعض التطور البطيء الذي ما لبث أن تحول إلى شعبية واسعة في سنة 2013 بعد صدور COD : Black Ops 2

في الفترة الممتدة من سنة 2013 إلى 2015 كان Nadeshot  يجني مليون دولار سنويا بالفعل، و صنع لنفسه لقب أفضل لاعب في التاريخ بعد أن كان حائزا على لقب بطل العالم في COD ، صاحب ميدالية ذهبية في X Games  و لاعب السنة في الرياضات الإلكترونية في 2014، و لكن رغم النجاح منقطع النظير أنهى Nadeshot   مسيرته الاحترافية في سنة 2015 حينما قرر اعتزال اللعب الاحترافي من أجل التفرغ لصناعة المحتوى.

أمضى Nadeshot  الفترة الممتدة من 2015 إلى 2017 في صناعة المحتوى بدوام كامل، و  كان طوال الوقت يتساءل ماذا لو استطاع أن ينشئ شركة تجمع بين عالم الرياضات الإلكترونية،  يوتيوب و مجال البث في مكان واحد؟ تلك الفكرة الملحة هي التي أدت فيما بعد إلى تأسيس Thieves 100 .

كان الأمر صعبا في البداية فشركة  Thieves 100 لم تكن تتوفر حينها على الموارد المالية الكافية للتنافس في صناعة الرياضات الإلكترونية، لهذا اقتصرت في سنتها الأولى على الظهور كعلامة تجارية للملابس، إلى أن تغير ذلك في شهر نوفمبر من سنة 2017 عندما اصبح Dan Gilbert ، مالك Cleveland Cavaliers ، شريكا في  Thieves 100  بعد أن استثمر ملايين الدولارات بها.

توفير Dan Gibert  للموارد المالية الضرورية كان نقطة التحول في مسار شركة  Thieves 100 التي وسعت نشاطها في الرياضات الإلكترونية بمشاركتها في سلسلة بطولات League Of Legends و إنشائها لفرق تنافس في مختلف الألعاب مثل Fortnite  و Valorant … و الأفضل من ذلك أنها لم تكتفي بجانب الرياضات الإلكترونية فقط بل ركزت كذلك على صناعة المحتوى بتوظيف فريق من الخبراء، إلى جانب مواصلتها في مجال الملابس.

مع تحسن المحتوى و استمرار نموها الاجتماعي بدأت  Thieves 100 في الحصول على عروض الرعاية و وقعت على عدد من الاتفاقيات مع شركات كبرى مثل Totino’s Pizza ، Pizza Rolls ، Rocket Mortgage ، JBL ، Redbull و غيرها… و لكن من أجل مواصلة نجاحها كان لزاما على  Thieves 100 الحصول على المزيد من المال لتنمية رأس مالها، فأطلقت جولة تمويلية في سنة 2018 استطاعت أن تجمع من خلالها 25 مليون دولار، جاءت حصة كبيرة منها من طرف Drake  و Scooter Braun  الذان انضما بذلك الاستثمار إلى قائمة الشركاء بجانب Nadeshot  و Dan Gilbert .

انضمام هذين الشريكين الشهيرين أدى بالشركة إلى جمع مبلغ  35 مليون دولار إضافي، لتواصل بذلك نموها و تضاعف إمكانياتها في صناعة المحتوى و الملابس التي تدر عليها أرباحا هامة  تصل إلى 500 ألف دولار في بضعة دقائق فقط، و حاليا، بعد ثلاث سنوات من إنشائها أصبحت  Thieves 100  شركة بقيمة 160 مليون دولار، و مؤخرا في سنة 2020 افتتحت ما أطلقت عليه اسم Thieves Cash App Compound  100 و هي منشأة تمتد على مساحة تناهز 1390 متر مربع و تحتوي على محل تجاري، أكبر منشأة تدريب للرياضات الإلكترونية في الولايات المتحدة ، و مجموعة من الغرف المخصصة للبث المباشر و إنتاج المحتوى.

هكذا تمكن Nadeshot  من أن يخرج فكرته إلى أرض الواقع و ينشئ شركة  Thieves 100 الضخمة التي تجمع بين مختلف مجالات شغفه، و ليس من المستبعد أن تواصل نموها سريع الوتيرة و تصل إلى قيمة مليار دولار، و المثير في كل ذلك أن الذي يقف وراءها ما هو إلا صبي كان فيما سبق مجرد موظف في ماكدونالدزيسعى إلى أن يثبت خطأ والديه اللذان كانا يظنان بأن الألعاب ما هي إلا مضيعة للوقت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى