إستثمارات

الفريق المصري Anubis يحصل على استثمارات بقيمة 300 الف دولار

تمكن فريق الرياضات الإلكترونية المصري Anubis Gaming الذي يتخد من القاهرة مقرا له من جمع مبلغ وصل إلى 300 ألف دولار، و يأتي ذلك بعد حصوله على ما يقدر بـ 100 ألف دولار من التمويلات الجديدة في الشهر الماضي فقط ، ليصل إجمالي قيمة الاستثمارات التي جمعها الفريق حتى الآن إلى 450 ألف دولار، و حصل على معظمها مؤخرا من طرف مجموعة محلية للتجارة الإلكترونية.

و تعود بدايات فريق Anubis  إلى سنة 2015، حيث تم تأسيسه على يد ” يوسف محسن ” ، ليبدأ مسيرة حافلة بالمشاركة في مختلف بطولات ألعاب الفيديو لمختلف العناوين، و على رأسها بطولة Crossfire  التي تمكن الفريق من أن ينتصر بها ليصبح بطلا محليا، و أول فريق عربي و افريقي يصل إلى بطولتها العالمية و التنافس على مجموع جوائز بقيمة 100 ألف دولار، ثم الحصول على فرصة التأهل إلى نهائيات CFS  للتنافس على ما يقدر ب 750 ألف دولار .

و في سنة 2016 تمكن فريق Anubis  من الفوز في البطولة الوطنية لكل من لعبتي Counter-strike  و League Of Legends ، ليحظى على إثر ذلك باعتراف وزارة الشباب و الرياضة المصرية كفريق رسمي للرياضات الإلكترونية ، و هذا ما فتح له المجال للمنافسة في مختلف المنافسات على المستوى المحلي و العالمي، و تمكن بالفعل من الفوز في أكثر من 20 منافسة حتى الآن.

و طبعا كما هو الشأن بالنسبة لفرق الرياضات التقليدية، تحصل فرق الرياضات الإلكترونية على المال من خلال الرعاية و حقوق الإعلام، بالإضافة إلى تسويق المؤثرين و الجوائز المالية التي يجنونها، و تتشابه الرياضتان كذلك من حيث كيفية العمل، فالكل يسعى للمشاركة في المنافسات مع الاهتمام بكل ما يتبع ذلك من إدارة مهام الفريق و المعجبين.

و في تصريح له أكد يوسف محسن، مؤسس فريق Anubis ، بأنهم يخططون إلى استغلال المبلغ للذي تمكنوا من جنيه في إضافة موظفين جدد لطاقمهم التدريبي، و البحث عن المزيد من اللاعبين المؤهلين لتنفتح في وجههم المزيد من الآفاق الجديدة، زيادة على إطلاق خط ملابس خاص بهم، كما سيتم استخدام جزء من الأموال للانتقال إلى منشأة تدريبية جديدة مجهزة لاستقبال ما يصل إلى 15 لاعبا .

الوسوم
اظهر المزيد

رامي العائش

إنسان مهووس بالألعاب الإلكترونية على الحاسب الشخصي بالتحديد و التكنولوجيا التي تتعلق بالألعاب و التي أعتبرها ثقافة عصرية ترفيهية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى