كاونترسترايك

لعبة CSGO: إنتقاد المدرب YNK لمجموعة من فرق اللعبة

إنتقاد مباشر لكل من فريق Heroic وENCE

لم تنتهي الدراما المتعلقة بفضيحة الغش الخاصة بمدربي CSGO. فبعد أن قام فريق FaZe Clan بالدفاع عن مدربهم السابق RobbeN، خرج مدربهم الحالي YNK لينتقد مجموعة من الفرق المنافسة التي إستغلت ثغرة في الحكم المعلن. فبالرغم من أن هذه الفضيحة لم تطل YNK، إلا أنها طالت مجموعة من أبرز المدربين الموجودين على ساحة اللعبة مثل Twista من فريق ENCE الذي تم إيقافه لمدة 15.75 شهر وHUNDEN من فريق Heroic الذي تم إيقافه لمدة 8 أشهر.

تمكنت بعض الفرق كما ذكرنا أعلاه من إيجاد ثغرة في الحكم الذي أعلنت عنه منظمة ESIC. فبالرغم من أن المدربين أصبحوا غير قادرين على التواجد في السيرفر أو إلى جانب اللاعبين، ولكنهم ما زالوا قادرين أن يكونوا “محللين”، وهذا الأمر مكن الفرق من إبقاء مدربيها الموقوفين.

إنتقاد YNK لفرق CSGO

إنتقد YNK ما قامت به هذه الفرق مشيراً بأنه عليها أن تجبر المدربين على تحمل عواقب ما قاموا به. “هناك بعض الفرق المثيرين للسخرية. فقد تم إثبات بأن مدربيهم قد قاموا بإستغلال الثغرة لمرات عدة بهدف الحصول على أفضلية تنافسية وكل ما قامت به هذه الفرق هو تغيير منصبهم من مدرب إلى محلل.” ثم أضاف “أنا مع إعطاء أي شخص فرصة ثانية ولكنني أيضاً مع تحمل أي شخص لنتائج تصرفانه. نفذ العقوبة التي صدرت بحقك ثم عد للمشهد التنافسي لإعادة إثبات نفسك وإظهار قدراتك.”

ولم يكتفي YNK بالتحدث بشكل عام عن الموضوع بل قام بتسمية كل من HUNDEN وTwista حيث إعتبر بأنهما مدربين ناجحين في CSGO ولكنه لمح إلى إزدواجية في المعايير بين قضيتهما التي مكنتهما من أن يصبحا محللين وقضية اللاعب Steel الذي منع من التدريب بشكل نهائي عند ظهور فضيحة تلاعبه بالنتائج.

بالإضافة إلى ذلك أشار YNK بأنه من المستحيل بأن لا تكون أعضاء الفرق، التي قام مدربوها بإستغلال الثغرة لمرات عدة، على علم بهذا الأمر ومتواطئة مع المدربين. وأشار بأن هذا الأمر سيلطخ سمعة المشهد الإحترافي ومهنة التدريب في عالم الرياضات الإلكترونية بشكل عام. يجدر الذكر بأن منظمة ESIC لم تتعرض للاعبي الفرق وطالبت الجميع بعد مضايقة اللاعبين والإدعاء بأنهم شركاء في هذا الموضوع. لهذا السبب نتوقع بأن غضب YNK لن يكون الفصل الأخير في هذه الحكاية داخل CSGO.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى