ليج اوف ليجندز

قصة Huanfeng من الفقر والوحدة إلى نهائي Worlds

مثابرة، إستمرار، نجاح

إذا كنت من متابعي بطولة Worlds، فمن المؤكد بأنك رأيت أداء Huanfeng المميز أو على الأقل سمعت بإسمه. فعند بداية البطولة، لم يتوقع أي أحد وصول Suning إلى النهائي حيث إعتبرهم محبيهم أحد أحصنة البطولة السوداء، بينما أشار البعض إلى أنهم غير قادرين على تخطي دور المجموعات. ولكن بفضل أداء لاعبيهم المميز وتطورهم السريع، تمكنوا من حجز مقعد في النهائي الأول بتاريخهم. ولكن لو سألت تانغ هوان فينغ المعروف بإسم Huanfeng عن هذا الموضوع سيقول لك بأنه لم يتوقع أن يجد نفسه هنا منذ سنتين. فرحلة هذا اللاعب نحو أكبر بطولات ليج أوف ليجيندز كانت رحلة شاقة وسنقوم بإستعراضها هنا.

Huanfeng

“مع من ستبقى في حال إنفصلنا أنا ووالدك؟” هي جملة سمعها تانغ مراراً وتكراراً من أمه عندما كان طفلاً. فقد كان تانغ جزءاً من عائلة كثرت فيها المشاكل حيث توجه لغرفته الصغيرة ليتفادى هذه الأمور، ولكن هذا الأمر لم يجدي لأنه دائماً ما ينتهي بالأمر بسماع كل ما يتم قوله.

هذه المشاكل كان سببها الوضع الإقتصادي الصعب الذي عاشته العائلة، بالإضافة إلى إمتلاك الأب لعائلة أخرى يسكن معها. ففي أحد الأيام مثلاً، عندما كانت أمه تعيده إلى المنزل بعد المدرسة، أخبرته بأنها لا تملك مالاً كافياً لإحضار الطعام في ذاك اليوم وهو أمر إستغربه تانغ الطفل البريء. وسرعان ما وجد تانغ نفسه يعمل كوسيلة مراسلة بين والديه ليتمكن من أخذ المال من أبيه وإعطائه لأمه لتأمين الطعام.

إستمرت هذه المشاكل لتصبح جزءاً من حياته اليومية حيث كان يعود من المدرسة ليجدهم يتشاجرون حول أجار المنزل أو الطعام وأمور أخرى. ولكن في أحد الأيام إختفت أمه لفترة قبل أن تعود لتحزم حقائبها وتغادر بلا عودة دون أن تجيب على أي سؤال من أسئلة إبنها. وهكذا أصبح Huanfeng البالغ من العمر 12 سنة وحيداً في بيتٍ صغير. هذا الأمر أعطاه نظرة سلبية عن الناس حيث ظن بأن كل البشر مثل والديه ولا يوجد أشخاص طيبين في هذا العالم. وبهذا كانت الإجابة على سؤال “مع من ستبقى في حال إنفصلنا أنا ووالدك؟” هي “لوحدي أنا وحاسوبي ومدرستي”.

Huanfeng

عيد رأس السنة

لقد كانت عائلة والد Huanfeng عائلة كبيرة حيث كان تانغ الطفل رقم عشرة فيها. وعند إقتراب عيد رأس السنة، رافق تانغ والده (بالرغم من أنه لم يكن متحمساً لهذا الموضوع) إلى منزل العائلة. تعرّف تانغ في ذاك المنزل على صديقين جديدين. وبدأ تانغ بالتسلل ليلاً مع صديقاه ليلعبوا ليج أوف ليجيندز حيث شكلوا فرقة سموها “Bromance of Demacia” حيث كان أحدهم يختار Jarvan والثاني يختار Xin Zhao بينما يختار الثالث Garen.

Huanfeng

بينما كانوا يلعبون قال أحدهم “يجب أن نصبح محترفين في المستقبل” وهو أمر وافق عليه Huanfeng المصنف Platinum أنذاك بالرغم من أنه إعتبر نفسه وقتها ضعيفاً جداً مقارنةً باللاعبين المحترفين. هذه الموافقة دفعت تانغ لتيير أسلوب حياته لأنه تعلم من أمه بأنه على الرجل تحمل مسؤولية أقواله.

لهذا السبب عندما عاد إلى المنزل أصبح نمط حياته كالتالي: أصبح تانغ يستيقظ عند الخامسة صباحاً ليلعب مباراة في النمط التصنيفي قبل أن يذهب إلى المدرسة. وعند بداية إستراحة الغداء كان يعود إلى المنزل ليلعب مباراة أخرى ثم يعود إلى المدرسة. وقد وصل به حد إلى أن ينهي فروضه في الصف ليستغل الوقت ليلعب ليج أوف ليجيندز حتى الساعة 11 ليلاً. بدأ Huanfeng كلاعب Mid ولكنه سرعان ما وجد نفسه في دور الـ ADC. ومع نهاية العام الدراسي، إنتقل لاعب الـ Platinum إلى تصنيف الـ Diamond وأصبح لديه ثقة بقدراته.

القرار الحاسم لـ Huanfeng

الدراسة أو الإحتراف؟ سؤال يطرحه أي لاعب وأي رياضي في العالم في بداياته وبالأخص أولئك المتفوقين في دراستهم. هذا الموضوع وضع تانغ في حالة إرتباك وهو أمر تحدثت عنه معلمته بانغ التي إعتبرها تانغ أحد أصدقائه. فقد ذكرت المعلمة بأنه بدأ يسألها عن مستقبله وهل يجب عليه التوجه نحو الرياضات الإلكترونية التي إعتبر نفسه جيداً فيها. أو يكمل دراسته ليدخل إلى الجامعة بسبب علاماته الجيدة. الإجابة كانت سهلة في أول مرة طرح بها الموضوع، فقد طلبت منه المعلمة التركيز على دراسته ومستقبله فيها. ولكن مع مرور الوقت لاحظت بأن هذا الأمر يسبب له إرتباك كبير ووجدت بأن رأيها في هذا الموضوع بدأ يتغير.

ظهرت العديد من المشاكل في حياة Huanfeng  في تلك الفترة مع بداية العام الأول من المرجلة المتوسطة. أولها إنخفاض قيمة المال المرسل من أبيه وزيادة المصاريف بسبب غلاء المعيشة. الثاني هو نقله إلى صف جديد بعيد عن أصدقائه ومعلمته المفضلة التي كانت جملتها الأخيرة له هي “إفعل ما تريد شرط أن يكون هو الأمر الذي تريده أنت”.

قد يكون الخلاف الذي حصل بينه وبين أحد زملائه في الصف هو الحدث الذي ساهم في حسم قرار Huanfeng. فبعد أن قررت الإدارة طرده من المدرسة، وبعد أن تشاجر مع أبيه لأسباب عديدة، قرر تانغ أن يترك الدراسة ليصبح لاعباً محترفاً.

البداية

بمجرد تركه للمدرسة، بدأ Huanfeng بإرسال طلبات إنضمام لكل الفرق الموجودة ولكن دون أي جدوى لأن “مستواه ما زال منخفض” بحسب رأيهم. وقد إستمر على هذا الحال إلى أن عثر على فريق في مدينة Yinchuan. إستمر تانغ مع هذا الفريق لأكثر من سنة وكانت حياته فيه عبارة عن إستيقاظ من العاشرة صباحاً واللعب حتى السادسة مساءاً ولكن دون أي بطولات أو ألقاب. كانت حياة تانغ في هذه الفترة صعبة جداً، فقد كان مقر الفريق صغيراً وكانت المصاريف بإزدياد مستمر وتعلم تانغ في هذه المرحلة المعاناة وصعوبة الرحلة نحو عالم الإختراف.

تمكن Huanfeng وزملائه من الفوز بمقعد في بطولة LDL قبل أن يكتشفوا لاحقاً بأنه تم مقايضة هذا المقعد مقابل مقر جديد للفريق. هذا الأمر أغضب تانغ الذي غادر الفريق ليبدأ رحلة جديدة مع فريق WuDu. إنتقل بعدها Huanfeng إلى فريق WuDu الذي كان يسعى للتأهل للمرحلة النهائية من بطولة LDL ولكنهم لم يتمكنوا من ذلك وتم التخلي عن خدمات تانغ الذي وجد نفسه من دون أي فريق الأن. قد تكون هذه الفترة هي الأصعب في حياته كلاعب حيث إعتبر بأنه أضاع عامين من حياته دون ان يكتسب أي خبرة فعلية أو يحقق أي تقدم.

الرحلة مع IGY

Huanfeng

لقد كان فريق IGY فريقاً جديداً وكان الهدف الأساسي لهم هو بناء فريق حول النجم الصاعد Leyan الذي شأت الظروف أن يكون أحد زملاء Huanfeng السابقين وطلب من الفريق ضمه. بدأت رحلة الفريق في الـ Split الربيعي الذي أنهوه بنتيجة 17-7 قبل أن يسقطوا في الأدوار الإقصائية أمام BLGJ.

هذه النتيجة لم تكن سيئة ولكن دفعت المدرب GuoKui لتذكير اللاعبين بكل التضحيات التي قاموا بها للوصول إلى هذه المرحلة وبأنهم إختاروا هذا الطريق وعليهم سلكه حتى النهاية. بالإضافة إلى ذلك بدأ بالتحد مع اللاعبين بشكل فردي عن تجاره السابقة ومستقبلهو والأفكار التي يريد تطبيقها في الفريق. وقد ساعد اللاعبين في وضع أهداف معين لهم وأعطاهم مجموعة من الكتب التي تساعدهم في تحسين قدرتهم على التواصل مع الأخرين. وفي تلك الفترة، برز تانغ كأكثر اللاعبين الذين يبذلون جهداً للتطور في التدريبات، حيث لم يتوقف عن التمرين حتى في أيام العطلة.

ولكن قبل بداية الـ Split الصيفي، أعلن فريق IG بأنه سيتم رفع اللاعب Leyan إلى الفريق الأساسي. هذا الأمر أعطى تانغ هدفاً جديدأ، حيث أصبح هدفه اللاحق بزميله السابق دون مساعدته وأن يثبت بأنهما من نفس المستوى. هذه العزيمة والإصرار مكنا إلى جانب التدريبات الجديدة، مكنت فريق IGY من الحلول في المركز الثاني بالـ Split والفوز بالأدوار الإقصائية ليتوجوا كأبطال بطولة LDL. ولكن رحلة Huanfeng لم تنتهي هنا.

الوصول إلى LPL

Huanfeng

بعد إنتهاء بطولة LDL، بدأ لاعبو فريق IGY بلعب مواجهات تجريبية مع فرق الـ LPL على أمل أن تقوم الفرق بضمهم. وكما ذكرنا سابقاً كان Leyan أول المغادرين إلى فريق IG ثم غادر اللاعب Forge إلى فريق Vici Gaming. وعندما حان دور Huanfang، توجه إلى فريق JD على أمل أن يتم قبوله هناك، ولكنه فشل وشعر حينها بأنه ضعيف وليس من طينة اللاعبين القادرين على دخول بطولة LPL. وإستمر على هذه الحالة حتى تمكن مديره GuoKui من إقتاعه بالمحاولة مرة أخرى بعد أن يأخذ قسط من الراحة.

إستمر Huanfeng في المحاولة ولكن النتيجة لم تتغير. ومع إقتراب فترة سوق الإنتقالات من النهاية، بدأ تانغ بالشعور بالقلق وإعتقد بأن الفرصة ستفوته. ولكن وقبل نهاية هذه الفترة ببضعة أيام، جرت محادثة بين GuoKui وفريق Suning وطلب المدير من Huanfeng بأن يحاول مرة واحدة بعد وهذه المرة تمكن Huanfeng من إجتياز الفترة التجريبية ليدخل عالم أكبر بطولة صينية في عبة ليج أوف ليجيندز.

تمكن Huanfeng إلى جانب زملائه من تحقيق أفضل نتيجة في تاريخ الفريق في الدوري المحلي ليتأهلوا لبطولة Worlds كثالث فريق صيني. والأن أصبحوا على بعد مواجهة واحدة من دخول التاريخ كأبطال Worlds لسنة 2020.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى